التغلب على تحديات فقدان الرؤية

التغلب على تحديات فقدان الرؤية


يمكن حدوث فقدان الرؤية في أي عمر، ولكنه أكثر شيوعا بين البالغين الناضجين. فقدان الرؤية هو حدث رئيسي في تغيير الحياة والكثيرين سوف يتصارعون مع مشاعر الوحدة والقلق والإحباط واليأس والاكتئاب.


يكون فقدان الرؤية مدمر في البداية. فهم عملية الحزن التي تصاحب فقدان البصر يمكن أن تساعدك أنت ومن تحبهم في التعامل مع التحديات العاطفية والنفسية العديدة والمعقدة.

فقدان البساطة بالقيام بالمهام العادية جداً كاللبس في الصباح أو اعداد وجبة طعام. تلك الأشياء التي كانت من المهام البسيطة ،تصبح تحديات جديدة بعد فقدان الرؤية.

للحفاظ على الاستقلالية، يجب على فاقدي الرؤية تعلم مهارات جديدة وتقنيات بديلة للتغلب على المهام المنزلية والمعيشة اليومية. هناك صفوف متاحة تسهل عملية الاستقلال بما في ذلك التدريب على التوجه و التنقل والتدريب المهني وأكثر من ذلك بكثير.

هناك أيضا العديد من تجهيزات انخفاض الرؤية التي يمكن أن تكون مفيدة جدا وهنا نعرض الاكثر شعبية منها: عدسات بضوء للتصفية، عدسات تلسكوبية، CCTVs، مكبرات الفيديو المحمولة باليد. الكثير يقدم تشكيلة واسعة من مكبرات الفيديو التي تم تصميمها للمساعدة بالقيام  في المهام اليومية. لمعرفة المزيد عن بعض من هذه المنتجات تصفح : http://www.zoomax.co/

بعض هذه الأجهزة محمول باليد حين أن البعض الآخر ثابت وأقوى من النظارات العادية.

وتشمل الأدوات الأخرى التي قد تجدها مفيدة البرنامج الذي يقرأ النص ويرى الصور، اختيار الادلة، التباين العالي أو الساعات المتحدثة كما هناك قارئ بريل.

فقدان الرؤية لها تحدياتها ولكن مع التدريب المناسب والدعم والمساعدة من المعينات البصرية يمكنك معالجة هذه العقبات والعيش حياة مستقلة.
الصفحة السابقة:
الصفحة التالية: